عاجل
الرئيسية / شعر وشعراء / شعراء قفط نبض خالد : جمال أبودقة

شعراء قفط نبض خالد : جمال أبودقة

شعراء قفط نبض خالد

كتب : عبدالباسط سعد

—————————————
جمال بن محمود عبدالمولى أبودقة.صورة ‏‎Abdelbaset Saad‎‏.
وشهرته جمال أبودقة

( 1382 – 1424 هـ)
( 1962 – 2003 م)


سعدت كثيراً بلقائه عدة مرات في ضيافة خاصة بمندرته بالقلعة أثناء فترة دراستي بالجامعة حيث كانت لي لقاءات دورية في حضرة الأدب مع الصديق حسام النجار و والصديق ممدوح دنقل وكنا نقضي معه الوقت بالساعات نستمع له ويستمع إلي محاولاتنا في الشعر مرحبًا ومشجعًا، رحمة الله على روحه النقيه ..
تشرف صفحة الثقافة والأدب بجريدكم صدى قفط أن يلقي عليها الراحل خالد النبض جمال أبودقة بعضا من نوره ..
تعريف بالشاعر كما جاء بالبابطين :
ولد في قرية القلعة (مركز قفط – محافظة قنا) وتوفي في مدينة قفط.
تلقى تعليمًا أزهريًا.
عمل مدرسًا بالمعهد الأزهري بقفط.
أشرف على نادي الأدب بقصر ثقافة أمل دنقل بمدينة قفط، كما أشرف على إعداد مهرجان القلعة الشعري بقفط، وكان له نشاط ملحوظ في النشاط الثقافي المحلي.
الإنتاج الشعري:
– له ديوان: رماد التوغل في الأسئلة (مجموعة شعرية) – نادي الأدب بقصر ثقافة أمل دنقل – قفط 2002.
تشكل شعره من الإطارين: العمودي وقصيدة التفعيلة، مواكبة لما طال القصيدة العربية من تغيير، غلبت الغنائية على قصائده، وتشربت روحه بنظام القصيدة الجديدة في تخليها عن الأوزان التقليدية فاقتربت من جوهر قصيدة الشعر الحر، وتجلت فيها طرائق السرد، ومحورية الرمز ومحاولات البحث عن صور جديدة عبر تراكيب لغوية
تعتمد التراسل فتتجاوز كل ما هو تقليدي في سياقها.
حصل على جائزة المجلس الأعلى للفنون والآداب بالإسكندرية، وجائزة متحف طه حسين .
من قصيدة: قبر وجمر
ما أصعبَ أن تتقدَّمَ حيثُ الجمرْ
ما أصعبَ أن تتأخّر حيث القبرْ
ما أصعبَ أن تتخذ بلادًا
بين القبرِ
وبين الجمرْ
ما أصعبَ أن تتراقص فوق شفاهكَ
أحرفُ م ا أ ص ع بْ
تُسلمها للريح فتقذفها من دون حياءٍ
في اللاشيءْ
لترتدَّ بلا شيءٍ
يا هذا
خذ بعضك وارحلْ
أو
ارحلْ عن بعضكْ
ذلك أفضلْ
هذا الضوء المارق من ثدي الفجأةِ
كيف يروِّض أطنان العتمه
يسترق الأنجمَ
يكسر جبرا
يجبر كسرا؟
يرسم للعالم خارطةً أخرى
وأنا فوق دفاتر ليلي
أتعلّم في عزّ التيه الترحال على أهداب البحرْ

عن صدى قفط

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*