الرئيسية / تقارير واراء / مسلسل الإهمال والتقصير مستمر بمستشفى قفط التعليمى مع بداية 2017

مسلسل الإهمال والتقصير مستمر بمستشفى قفط التعليمى مع بداية 2017

 

كتب /حسن يونس

استكمالا لما شاهدناه خلال عام 2016 من تقصير وإهمال بمستشفى قفط التعليمى خلال العام المنصرم 2016 رصدت جريدة صدى قفط مع إطلالة العام الجديد 2017 استمرار مسلسل التقصير والإهمال بالمستشفى مع مطلع عام 2017 .

حيث يحكى لنا أحد المواطنين من أبناء قفط وهو الشيف /منتصر حجاج سنارى انه ذهب بشقيقته التى تعانى من آلام الوضع الى المستشفى صباح يوم الأربعاء فوجد الطبيب /النوبتجى وهو م.ع الذى أخبره بأن الحالة على وشك الولادة وسنحاول جاهدين أن تلد ولاية طبيعية .لذا سننتظر لصباح الغد الخميس وان تعسرت عملية والدتها سنقوم بتوليدها “بجراحة قيصرية”واخذ الشفيف منتصر الحالة وانصرف ليعود يوم الجمعة والحالة تعانى آلام شديدة ويبدو عليها علامات الوضع ليفاجئ بعدم وجود الطبيب النبوتجى ويسأل عن الطبيب النوبتجى فيعرف انه طبيب النساء والتوليد الطبيب/ا..ع فيقوم بالإتصال به فيحضر بعد موعد بدء نبوتجيته بساعة حيث حضر فى الحادية عشر من صباح اليوم فى حين أنه من المفترض أن يتواجد من العاشرة صباحا الى العاشرة صباح اليوم التالى وبعد توقيع الكشف الطبى على الحالة أفاد بأنها لن تضع مولودها اليوم وستضعه غدا دون الحاجة لقيصرية وبمجرد خروج الحالة من المستشفى قام الطبيب بالإتصال على الرقم الذى تم الإتصال منه لاستدعائه وطالب زوج المريضة بالإسراع بالذهاب بها لأقرب طبيب لتلد قيصرى لأن الإنتظار يهدد حياتها وحياة الجنين وأنه لم يرغب فى ذكر ذلك أمام المريضة .ولما سأله زوج المريضة لماذا لم يجرى القيصرية بالمستشفى اخبرهم لعدم وجود “تعقيم او جاونتات “بالمستشفى وثبت عدم صحة ذلك وأن السبب الحقيقى أن الطبيب لم يؤدى نبوتجيته وغادر المستشفى إلى عيادته الخاصة بمجرد توقيع الكشف على الحالات وصرفها من المستشفى والتنبيه على طاقم التمريض والاستقبال بعدم تحويل أى حالات له لقسم النساء والتوليد لعدم عمل جهاز التعقيم “رغم إصلاحه منذ فترة وجيزة”

أما المواطن /يوسف إبراهيم موجه فيقول :ذهبت إلى المستشفى لإعطاء حقنة لابنى الذى أصابه مسمار فى قدمه بعد ان داس عليه دون قصد فلم أجد عمال نظافة بالمستشفى أو حتى أفراد أمن على البوابات وبسؤال مدير المستشفى والمدير المالى بها اللذان كانا يقومان بمهمة تامين المستشفى وحراسة البوابة افادا ان الشركة التى تقوم بتوفير مواد وأدوات وعمال النظافة وتوفير أفراد الأمن قامت بسحب عمالها من أفراد الأمن والعمال بعد أن أرسلت مديرية الصحة فاكسا بعدم قدرتها على دفع مصاريف توفير مواد النظافة وافراد الأمن وعمال النظافة مبلغ 87ألف جنيه تقريبا شهريا وأن الشركة سحبت عمالها من 10مستشفيات بالمحافظةكانت متعاقدة معهم ومنهم مستشفى قوص المركزى ولم يبقى لديها سوى مستشفى قنا العام الذى اعلنت إدارتها عن قدرتها على دفع مستحقات الشركة

عن محمد محمود أبوملك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*