الرئيسية / تقارير واراء / أعضاء مبادرة ( معا من أجل الارتقاء والنهوض بمركز قفط ) في ضيافة اللواء / عبدالحميد الهجان محافظ قنا في مكتبه

أعضاء مبادرة ( معا من أجل الارتقاء والنهوض بمركز قفط ) في ضيافة اللواء / عبدالحميد الهجان محافظ قنا في مكتبه

من هنا يمكنك تحميل ملف المبادرة بصيغة PDF

كتب : حربي عبيد
التقي اليوم بعد صلاة الجمعه وفداً من بعض أعضاء مبادرة ( معا من أجل الارتقاء والنهوض بمركز ومدينة قفط والقري التابعة لها ) مع السيد اللواء / عبدالحميد الهجان محافظ قنا ضم كلا من : الدكتور / سعيد الخطيب – وكيل نقابة الصيادلة بقنا ، والأستاذ / عبدالناصر فارس – نقيب محامين قفط وأمين صندوق نقابة محامين قنا ، والاستاذ / حربي محمد عبيد – رئيس التحرير التنفيذي لجريدة ( صدي قفط ) . وتم اللقاء في حضور السيد / أحمد وزيري – رئيس مجلس مدينة قفط – و استمر لأكثر من ساعة ونصف ، وذلك من أجل مناقشة المشكلات العاجلة والملحة لمركز ومدينة قفط والقري التابعة لها ،وبحث الشكاوي المقدمة من المواطنين عبر بوابة الشكاوي الالكترونية الواردة إلي جريدة صدي قفط ، وألية الوصول إلي حلول لمعالجة تلك المشكلات ، وقد جاء هذا اللقاء بناء علي ترتيب مسبق من إبن مدينة قفط الأستاذ / محمد عبدالفتاح آدم  السكرتير العام المساعد لمحافظة قنا والذي كان له دور رائد في عقد هذا الاجتماع في أسرع وقت ممكن والسعي نحو ايجاد أفضل الحلول لخدمة المجتمع القفطي .
هذا وقد أسفر اللقاء عن الأتي :
1- بالنسبة لمشكلة الصرف الصحي صرح معالي الوزير محافظ قنا بأنه قد تم اعتماد 50 مليون جنيه من البنك الدولي لاستكمال المشروع بمدينة قفط ، وسيبدأ العمل فيه خلال أيام وسيتم الانتهاء منه بمشيئة الله تعالي خلال سنة تقريبا .
– وأكد الهجان علي أن نواب الدائرة كانوا متعاونين معنا وقد ساعدونا في أخذ الموافقات لاستكمال مشروع الصرف الصحي بمدينة قفط .
– وأشار أيضا إلي أن الصرف الصحي من أكثر المشاريع المعقدة في كل محافظة لأنها مرتبطة بشبكة الكهرباء والماء والتليفونات والغاز الطبيعي.
وأوضح الهجان بأن مشروع الغاز الطبيعي جار العمل به لتنفيذه في مدينة قفط وسوف يعمم علي كل المدن .
– كما أعطي المحافظ تعليماته لرئيس مجلس مدينة قفط بعمل حملات لضبط عربيات الكسح المخالفة والحد من هذه الظاهرة وتطبيق القانون علي كل من تسول له نفسه إلحاق الضرر بالمواطنين .
2- أما بخصوص المدينة الصناعية فقد أوضح بأن هناك تحركات علي أعلي مستوي لتشغيل بعض المصانع في أسرع وقت ممكن ، مشيرا إلي أنه تم فصل المدينة الصناعية عن المحافظة وضمها إلي هيئة الاستثمار لكي يتم جذب أكبر عدد ممكن من المستثمرين وبالفعل سوف يتم تشغيل مصنع الطاقة في المستقبل القريب وسوف يستوعب عمالة كبيرة من قفط وسيساهم في الحد من البطالة ، ومصنع المربات ، و العمل علي تشغيل مصنع الأدوية باستثمار ايطالي ، هذا فضلا عن البنك الدولي سوف يطور من أداء المنطقة الصناعية من خلال المستثمرين في الخارج ، وأيضا هناك مساعي للاستفادة من ميناء سفاجا من خلال المنطقة الصناعية بقفط عن طريق عمل الحاويات .
3- أما بخصوص قضية التكاتك فقد أوضح بأنه بمجرد البدء في تشغيل وحدة مرور قفط بمنطقة الكلاحين فسوف يتم الانتهاء علي جزء كبير جدا من المشكلات التي تسببها للأهالي ، وعلي الفور فقد اتصل بالجهات الأمنية بسرعة القضاء علي ظاهرة فساد التكاتك والمتمثلة في السرقة والخطف التي ترتكب بسبب بعض القائمين عليها .
4- أما بخصوص رصف طريق ( قفط – القصير) والمشاكل الناجمة عنه بسبب قلة المسافة التي تم رصفها فقد قام معالي المحافظ اللواء عبدالحميد الهجان علي الفور بالاتصال بالمسئول عن الرصف وأعطي تعليماته بتوسعة هذا الطريق والعمل علي وضع مطبات صناعية وفقا للمواصفات الفنية ودهنها بالفسفور وذلك أمام منطقة كوم المؤمنين ومداخل ومخارج القري المطلة علي الشارع الرئيسي وأيضا أمام المدارس الفنية والتجريبية حفاظا علي أرواح المواطنين والطلبة .
5- أما بخصوص مستشفي قفط التعليمي :
فقد أوضح الهجان بأنه علي تواصل مستمر مع السيد رئيس هيئة المستشفيات التعليمية بالقاهرة لايجاد حلول مناسبة وسريعة لمستشفي قفط .
كما أوصي رئيس مدينة قفط بضرورة متابعة سير العمل بالمستشفي ورفع تقارير بشأنها أولا بأول .
أما عن مستشفي التكامل بالكلاحين والوحدات المغلقة فقد أوضح بأنه سوف يتم تشغيل هذه المستشفيات عندما تتوفر الكوادر العاملة ، وعن توقف العمل بمستشفي الحميات بحي الأمل أوصي المحافظ رئيس مجلس المدينة بضرورة التحقيق في هذا الأمر .
6- أما عن مشكلة نقص المياه فقد أكد معالي المحافظ علي ضرورة تزويد طاقة مرشح قفط لتصل المياه الي المناطق المحرومة والمناطق التي يحدث فيها نقص في المياه مثل منطقة بئر عنبر والكلاحين وخاصة في فصل الصيف .
– والجدير بالذكر هنا أنه من ضمن مطالب المبادرة الاستغلال الأمثل للمناطق التي علي جانب كوبري الزعير والمرور والترع المردومة فقد أصدر أوامره لرئيس مجلس مدينة قفط بسرعة انشاء أسواق ومحلات للشباب في هذه المنطقة ، وأكد السيد / أحمد وزيري بأنه سوف يتم عمل أكشاك لتشغيل الشباب في هذه المنطقة ولكن المجلس في انتظار موافقة وزارة الري علي هذه المشاريع وبعون الله فور وصول الموافقة سوف يبدأ العمل فيها لا سيما وأن هناك اعتماد مالي متوفر لهذا الغرض .
وأيضا تم طرح فكرة استثمار منطقة الجراج لسيارات النقل الثقيل ونالت الفكرة استحسان المحافظ .
– كما تم طرح فكرة انشاء مباني سكنية للشباب حول حرم السكة الحديد بجوار محطة قفط إلا أن هذا الأمر لم يتم الموافقة عليه من قبل هيئة السكك الحديدية بناء علي ماورد علي لسان رئيس مجلس مدينة قفط .
– هذا وقد تم طرح فكرة انشاء مباني سكنية وعمارات حكومية في منطقة الدفادف والتي تقرب من 30 فدان واستغلالها الاستغلال الأمثل لخدمة المجتمع القفطي ومجلس المدينة علي حد سواء إلا أن هيئة الأثار تقف حجر عثرة في تحقيق هذا المطلب وطالب المحافظ بضرورة مخاطبة هيئة الاثار في هذا الشأن لا سيما وأنها منطقة حيوية في قفط .
7- أما عن موضوع انشاء كوبري بين مركز قوص والغرب فقد أوضح معالي الوزير أن هذا الكوبري سيتم العمل به بناء علي دراسات فنية مستفيضة ونظرا لجدواها الاقتصادية فقد تم اختيار هذا الموقع لإنشاء الكوبري منذ مدة طويلة .
والجدير بالذكر هنا أنه قد تردد في الأونة الأخيرة أن نقل الكوبري من مركز قفط إلي مركز قوص قد تم بموجب ضغوط تم ممارستها من قبل نواب الدائرة ، وقد تم طرح هذا السؤال علي السيد المحافظ والذي نفي هذا الكلام جملة وتفصيلا مشيرا بأن نواب الدائرة ليس لهم دخل في نقل الكوبري من مكان لمكان وانما بناء علي لجان فنية مختصة وأن هذا الكوبري سيخدم مركز قفط ومركز قوص وسيعود نفعه علي الجميع .
وفي نهاية الاجتماع شكر أعضاء المبادرة معالي المحافظ علي حفاوة الاستقبال وحرصه الشديد علي تحقيق مطالب المجتمع القفطي في أسرع وقت ممكن .

ملحوظة : للاطلاع على المذكرة التى تم ارسالها للسيد اللواء / عبدالحميد الهجان محافظ  يمكنك تحميلها من الرابط في بداية المقال.

عن على العطار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*