الرئيسية / ثقافة وادب / بائع العطور .. قصة رسام

بائع العطور .. قصة رسام

كتبه : عبدالباسط سعد عيسى

مفارقة غريبة أن يدخل علينا ذلك الشاب النحيف ” أحمد عبدالرسول ” بائع العطور أثناء جلسة نادي الكتاب التي ناقشنا فيها رواية زوسكند الشهيرة ” العطر ..قصة قاتل” ، كان ممسكًا ببعض الأوراق في يده، جلس في خجلٍ شديد على أقرب كرسي، وبعد انتهاء النقاش جلس معي يحكي قصته :

أنا طالب بالثانوية الأزهرية، أهوى الرسم منذ الصغر ، لكن لم أجد التشجيع من أحد، حتى أبي الذى يطالبني دومًا أن أترك الرسم بل والتعليم أيضًا وأهتم بالأرض والفلاحة لظروف معيشية يعلمها الجميع، ولكني قاومت ضغوطه وعملت بمحل للعطور؛ لأكمل طريق التعليم ولأشبع هوايتي،  لدي شغف عظيم أيضًا بتصميم الملابس، والأثاث وقطع الديكور، زرتُ عددًا من مراكز الشباب، ولكن لم أجد من يدعمني أو يوجهني، للأسف لا يوجد عندي انترنت بالمنزل، ولا أملك حسابًا على مواقع التواصل الإجتماعي لأتابع ورش العمل والمسابقات الخاصة بالرسم،  لذلك أنشر لكم أعمالي فإن أعجبتكم فهذا رقمي 01151258677، أطلب أن يوجهني المحترفون، وأن أتعرف على المتميزين في هذا المجال، وأن أشترك في التدريبات وورش العمل، وأن أشارك في المسابقات .

عن صدى قفط

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*