عاجل
الرئيسية / تقارير واراء / عقب نشر قصتهم بجريدة صدى قفط منذ عدة أشهر الإفراج عن الرهائن المحتجزين بالسودان.

عقب نشر قصتهم بجريدة صدى قفط منذ عدة أشهر الإفراج عن الرهائن المحتجزين بالسودان.

متابعة :حسن يونس

حمدى محمد الصغير ذهب للعمل داخل الأراضى المصرية بمنطقة حلايب وشلاتين برفقة شقيقه كسائق لودر مع أحد مقاولى البناء الذين يقوم بتنفيذ عمليات إنشاء مبان ومؤسسات ومساكن من الباطن بتكليف من إحدى شركات الإنشاءات الكبرى والتابعة للقوات المسلحة وفى أحد الأيام خرج كعادته للعمل وكان برفقته شقيقه وزميل له من محافظة المنيا ،لكنه هذه المرة أختفى ولم يعد كعادته كل يوم واختفى معه شقيقه وزميله فى العمل ابن محافظة المنيا..وبعد السؤال والتحرى إكتشف أنه وقع فى قبضة السلطات السوادنية المرابطة على الحدود المصرية .السودانية ومعه شقيقه وزميله المنياوى وتم أسرهم جميعا والدخول بهم إلى الأراضى السودانية بحجة أنهم عبروا الحدود المصرية ويعملون داخل الحدود السودانية.وتم نشر قصتهم كاملة فى جريدة صدى قفط ومنذ هذا التاريخ وبعد نشر القصة هنا فى صدى قفط والجهود مستمرة من سلاح المخابرات المصرى للإفراج عنهم حتى تم لهم ما أرادوا مساء أمس الخميس الموافق 1/3/2018 .وصدى قفط تتقدم لهم وأسرهم بالتهنئه بسلامة الوصول.

عن محمد محمود أبوملك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*